28 يونيو، 2011

شاهدت لك فيلم ” الطعام “

 

Food Inc. الأسبوع اللي فات حملت فيلم Food Inc. الفيلم واحد من الأفلام الوثائقية اللي انتشرت خلال السنوات الأخيرة و المهتمة بكشف المآسي اللي بيعيشها العالم بسبب تفشي سيطرة رجال المال و الأعمال على الحياة السياسية و الاقتصادية في العالم ، الفيلم ربما يراه البعض يتحدث حول مشكلة في أمريكا إلا أن الواقع يحدث أيضا عندنا و في بلدان أخرى

الفيلم حصل على الجوائز التالية في عام 2008

1- أوسكار أحسن فيلم تسجيلي

2- جائزة أحسن مونتاج لفيلم تسجيلي من Eddie

3- جائزة أسحن فيلم تسجيلي من Critics Choice Award

4- أحسن فيلم تسجيلي من Chicago Film Critics Association Awards

5- جائزة الأخراج المتميز من Directors Guild of America, USA

6- جائزة أحسن فيلم تسجيلي من Gotham Awards

7- جائزة أحسن فيلم من Independent Spirit Awards

8- جائزة أحسن فيلم من Online Film Critics Society Awards

9- جائزة أحسن فيلم من Southeastern Film Critics Association Awards

10- جائزة أحسن فيلم من Washington DC Area Film Critics Association Awards

الفيلم واضح أنه مكتسح للجوائز ، في حاجة كمان تقيم الجمهور للفيلم على موقع IMDP 7,9/10 ، و هو تقييم في رأيي ظالم للفيلم و يستاهل أكثر من كده

Food

الفيلم بيتكلم في قضية في غاية الخطورة ... العالم منذ منتصف الخمسينات و هو بيهتم بموضوع البذور المعدلة وراثيا ، فمثلا بيقول الفيلم أن القمح و الذرة اللي بناكله النهاردة غير اللي كنا بناكله قبل كده من حوالي 40 سنة ، النهاردة عبارة عن مكسبات طعم و لون و خالي تقريبا من اي مواد غذائية تفيد الإنسان و ده بسبب أن الشركات الكبرى اللي بتصنع المواد الغذائية المحفوظة زي الهامبورجر و الدقيق و بتطلب نوع معين من القمح تمت معالجة بذوره عن طريق الهندسة الوراثية ، و بيتم خلطها مع اللحوم لتقليل التكلفة ، حتى غذاء الحيونات زي الأبقار مثلا بيتم التلاعب فيها ، الأبقار معروف أن غذائها الرئيسي هو العشب لكن حاليا بيتم تغذيتها بالروش الخاص بالذرة لأنه ارخص من البرسيم و ده بيتسبب في مشاكل صحية للأبقار و بتأثر بالتالي على اللحوم و الالبان لأن الذرة المستخدمة مش ذذرة طبيعية لكن معدلة وراثيا و بسببها زاد معدلات الأصابة بالسرطان

نيجي بقى للأخطــر ، الحيوانات المستنسخة و الشركات العالمية الكبيرة بتحارب علشان يتم أستصدار قانون يتم من خلاله الموافقة على ذبح و بيع الحيوانات اللي بيتم استنساخها ...

Food

في نقطة ثانية كلنا طبعا عارفنين محلات ماكدونالد ، فكرة المحلات دي أنها حولت المطاعم إلى خطوط إنتاج زيها زي المصانع بحيث أن كل خط إنتاج مهمته مرحلة معينة بحيث أن العامل اللي بيتم استخدامه لا يهم مدى مهارته لأن كل اللي يعرفه هو جزء صغير من عملية أنتاج الطعام زي مثلا ، عامل مهمته تقطيع العجين ، واحد تاني مهمته وضع العجين في الفرن علشان يطلع العيش ، واحد ثالث مهمته أخراج العيش من الفرن ، واحد رابع مهمته وضع قطعة الهامبورجر فوق العيش ، واحد خامس مهمته وضع الكاتشب فوق الهامبورج اللي في السندوتش ، و هكذا ... يعني أنا بحاول أبسطها ، لكن الطريقة دي من خلالها يبقى تكلفة العامل قليلة لأن اللي بيعمله ما فيهوش أي نوع من المهارة لأنها عبارة عن عملية آلية بسيطة و بكده يبقى أجره رخيص و سهل الاستغناء عنه بكل بساطة

الشركات الكبيرة زي فارم فريتز و ماكدونالد و غيرها من الشركات دي بتقدم لنا مجموعة من السموم في شكل أكل ، لو لاحظنا أن خلال الثلاثين سنة الأخيرة زاد في العالم معدلات الأصابة بمرض السرطان و أمراض الجهاز الهضمي و زاد معدلات الأصابة بمرض السكر حتى الأطفال النهاردة ممكن يصابوا بالسكر بسبب أن الأم أعتمدت في فترة الحمل على الطعام الجاهز ، وهو مليىء بالمواد السكرية الغير طبيعية المهجنة ...

Food

الشركات الكبيرة دي علشان تحافظ على مكاسبها بتدفع ملايين الدولارات سنويا لسياسيين علشان يقفوا ضـد اي قانون ممكن يفضح الممارسات القذرة اللي بيمارسوها ، و من أهم الممارسات دي مثلا واضحة جدا في تربية الفراخ المخصصة للذبح ، الشركات بتشترط على موردي الفراخ أنه يتم تربيتهم بشكل معين في عنابر ضيقة ما تسمحش للفراخ بالحركة ، و في نفس الوقت تكون ضلمة ، بيتم تغذتها بنوع من الغذاء المعالج برده بالهندسة الوراثية فبيزيد وزن الدجاجة عن الوزن المألوف ، لدرجة أنها مبتقدرش تقف على رجليها ، كمان الأسلوب ده بيخلي صدر الدجاجة اللي عاد بيتم صناعة السندوتشات و الأجهزة المعلبة منه بيكون أعرض فبيسهل تقطيعه ، شىء في غاية القسوة و التعامل الغير إنساني مع الحيوانات ...

تريلر الفيلم

 

الفيلم فعلا رائع و جدير بالمشاهدة

لتحميل الفيلم عن طريق التورنت بالإضافة لملف الترجمة أضغط هنا

مشاهدة ممتعة و أرجو أن يكون اختياري يحوز رضاكم