19 مايو، 2011

جلسة الحوار الوطني الأخيرة و الحالة الاقتصادية

نوارة نجم من كام يوم نزلت تدوينة عن جلسة الحوار الوطني الأخيرة بما أنها حضرتها ، قالت فيها كلام كثير قوي بصراحة حسيت بالخوف لما قريته وطلبت منها أنها تنزل ملخص التقرير اللي وزعه عليهم المجلس العسكري اللي شارح فيه الحالة الاقتصادية اللي أحنا فيها دلوقتي وواضح أنها نسيت أو أنها مشغولة شوية أو معرفتش تحولها لنسخة اليكترونية ، بس أنا ماكنتش هقدر أستناها و بدأت أتحرك من بعد ما قريت التدوينة دي ، و أجمل حاجة في بلدنا أن ما فيش فيها حاجة بتستخبى أو ممكن تخبيها ، و من واحد لواحد لواحد قدرت أوصل للتقرير ده بس مش من المجلس العسكري لكن من الجهاز المركزي للمحاسبات قدر أحد الأصدقاء اللي احترمتهم جدا و الله أنه يجيب ليا ملخص التقرير اللي قاله اللواء محمود نصر مساعد رئيس المجلس العسكري للشئون المالية و الاقتصادية في جلسة الحوار الوطني الأخيرة و هحاول بقدر الإمكان أني أجيب فيه النقط المهمة اللي هتوضح حاجات كثير قوي ...

الفلوس في البرميل أول حاجة مهمة وقفت عندها أن معدل الفقر في مصر الحقيقي هو 70% من الشعب المصري عايش على خط الفقر ، يعني في حدود 2000 دولار في السنة ، و أن العجز في الميزانية كان لغاية نهاية 2010 وصل لـ 191 مليار جنيه ، النهاردة أو بالتحديد لغاية نهاية شهر أبريل 2011 وصل العجز لـ 220 مليار جنية يعني زاد خلال اربع شهور 29 مليار جنيه ، وزارة المالية علشان تغطي العجز أضطرت لسحب مبلغ 121 مليار جنيه من التأمينات بتاعتنا لسد جزء كبير من الاحتياجات ...

طيب نيجي بقى للديون ، أجمالي حجم الديون من الناتج القومي بيوصل لـ 90% يعني الحالة "جيم" يا جدعان أحنا تقريبا فلسنا ، لأن الديون الداخلية على الحكومة و الرقم ده مش تقريبي لكن حقيقي 888 مليار جنيه ، و حجم الديون الخارجية 33 مليار دولار ، ضيف عليهم 2.2 مليار كمان اللي طلبهم وزير المالية من البنك الدولي الشهر اللي فات ، أجمالي الدخل القومي 1194.6 مليار جنيه ، يعني تريليون و كام ميت مليار كده ...

التقرير بيوضح أن 80% من الناتج القومي بيتم صرفه على التالي

1- الأجور

2- الدعم

3- فوائد الديون

السياحة اللي هي بتمثل تقريبا 30% من الناتج القومي قلت بنسبة 80% و بتخسر كل يوم تقريبا 2 مليار جنيه ... يا حلاوة ، و السبب حالة الاحتقان الطائفي و احداث إمبابة و اللي زيها و اللي يحبنا ما يضربش نار ، و ده برده أثر على تدفق الاستثمار في مصر و وصل لرقم جميل قوي ( صــــفر )

نيجي بقى لحالة البطالة ، سوق العمل بيزيد كل سنة 650 ألف كان سوق العمل بيوفر لـ 61% من الناس دي عمل كل سنة ، حاليا سوق العمل أنخفض و لم يوفر ألا 15% بس ، الجميل بقى الاحتياطي النقدي 28 مليار دولار حاليا بعد ما كان 36 مليار

المتوقع دخول مصر في حالة كساد اقتصادي لمدة من سنتين لثلاثة ، و أن معدل التضخم هيزيد ، كان السنة اللي فاتت حسب التقارير العالمية 11,7% ، حاليا 14,8% ، و منتظر أنه يوصل خلال السنة اللي جاية إلى 19%

على فكرة الكلام ده مالوش علاقة بالثورة ، لكن ده بسبب الفساد اللي كان موجود قبل الثورة ، و ده كلام اللواء محمود نصر في جلسة الحوار الوطني ، يعني أحنا كنا هنقع حتى لو الثورة ما قمتش ، طيب في ناس هتقول طيب ما هو الفساد قضينا عليه يبقى كده الحالة هتبقى كويسة ، هقوله لا ، لأن اقتصادك للأسف مش اقتصاد إنتاجي ، لكنه اقتصاد بيعتمد على مصادر خارجية هما السياحة و البترول و الاثنين حاليا حالتهم زي الزفت ، السياحة زي ما قلت واقفة خلاص ، أما البترول فالمهندس سامح فهمي جاب أجله و عمل عقود مع شركات أجنبية مودية البلد في داهية و كل الأرقام اللي كان بيقولها كانت كذب و الحقيقة مرة جدا للأسف و في ناس بتقول أن صناعة البترول في طريقها للانهيار ....

أحسبوها بقى يا بتوع كامليا و عبير و قولوا ليا هتكلوا منين ، و انتم يا أخوان يا اللي عمالين تخططوا علشان تحكموا البلد هتحلوا المصيبة دي أزاي بدل ما أنتم عمالين تتاجروا بكلام فارغ ياريت تشرح آليات لحل المشكلة اللي أحنا فيها

آه أجمل حاجة في جلسة الحوار دي عرفت من بعض الناس اللي ودانها طويلة و بتمسع دبة النملة أن أغلب اللي حضروها ما قلوش حلول حقيقية كلهم طرطشوا كالعادة بشوية كلام فارغ عن رجال الاعمال و ان اللي بيحصل ده طفش الناس من مصر ، و أننا لازم نفرج عن رجال الاعمال المسجونين و اللي متهمين بالفساد علشان الحالة الاقتصادية ترجع ، يعني كده بكل صراحة نرجع نقول ليهم تعالوا أسرقونا تاني و لك تحياتي و اشفوكم قريب لأني أحتمال أسافر ... سلام