1 مايو، 2011

يا محلى عيشة الديمقراطية !

لأول مرة من سنة 1921 يتم عمل مؤتمر إعلامي رسمي للحزب الشيوعي المصري اللي بيعتبر من أقدم الأحزاب المصرية الموجودة على الساحة حاليا ، يمكن ما فيش أقدم منه غير حزب الوفد اللي بدأ تأسيسه سنة 1919 ، الحزب الشيوعي المصري يمكن ناس كثير ما تعرفش عنه اي معلومات ، هحاول ألخص تاريخ الحركة الشيوعية المصرية في السطور اللي جاية ...

الحزب الشيوعي المصري

البداية كانت من سنة 1909 ، لما بدأ يعلى صوت العمال بعد ما وجدت أن الحياة السياسية يسيطر عليها طبقة و احدة في مصر هي الطبقة البرجوازية ، و شافت مصر خلال الفترة ما بين 1909 حتى 1919 اضطرابات عمالية لدرجة أن موضوع الأعتصامات و الإضراب عن العمل بقى حاجة كده عادية بيتعامل معاها المواطن المصري كأنها جزء من حياته اليومية ، الأحداث دي أثرت في عدد كبير من المثقفين المصريين اللي شافوا في الأحداث دي بداية ظهور طبقة و فكر جديد بتكافح علشان حقها في الحياة ، إذا راجعنا الأجور العمالية في الفترة دي كانت فعلا مش متدنية دي كانت مهينة بشكل كبير ، كان يومية العامل بتتراوح ما بين 3 إلى 8 قروش ، و ساعات العمل بتوصل لـ 13 ساعة يوميا ، و علشان نقدر نحسب الأجر بشكل كويس لازم نعرف الاسعار في الوقت ده شكلها أيه ، كان كيلو اللحمة ثمنه 4 صاغ ، و اردب القمح كان ثمنه بيتراوح ما بين 150 و 240 قرش ، سعر أردب الفول ما بين 125 إلى 140 قرش ...

و بدأت من هنا بداية تكوين النقابات العمالية و الفئوية زي نقابة عمال السجاير ، و نقابة الخياطين ، و نقابة الحلاقين و جمعية عمال المطابع ، و جمعية كتبة المحامين و غيرها من النقابات و الجمعيات و يمكن اغرب الحاجات اللي قريت عنها كانت الجمعية السرية لبؤساء السكة الحديد ، يمكن الاسم غريب لكن الجمعية دي كانت بتقود العمال في تنظيم الاضطرابات و الاعتصامات ، و قدرت تقف وقفة قوية قدام مصلحة السكة الحديد و قتها اللي كانت قررت أن عدد ساعات العمل هيبقى 12 ساعة عمل ، و قرر العمال الإضراب عن العمل و حددوا مطالبهم كالتالي : -

1- تخفيض ساعات العمل إلى 8 ساعات عمل يومية بدل من 12 ساعة

2- الحق في الحصول على يوم راحة في الأسبوع

3- تحسين المرتبات

4- حق العامل في المعاش

5- الترقيات يجب أن تكون حسب الكفاءة و ليس بالخواطر ( المحوسبية و الواسطة يعني )

و فعلا في 18 أكتوبر 1908 بدأ أول إضراب منظم في مصر تقوده جمعية سرية خاصة بالعمال ، و تدخل البوليس بعنف كالعادة و تم القبض على 72 من قادة الإضراب ، لكن الإضراب ما فشلش قوي ، و قدر عمال شركة الترام أنهم يحصلوا على مطالبهم و ده شجع العمال أنهم يستمروا في نضالهم ضـد الظلم ...

مش عايز أطول في الكلام ، في سنة 1909 تأسس أول حزب للعمال في مصر و نشرت جريدة الأهرام في عددها الصادر في 16 يوليو 1909 بيان تأسيس الحزب اللي ترأسه السيد محمد أحمد الحسن ، و مدير الحزب السيد أفندي علي ، و اصدر الحزب في وقتها جريدة اطلق عليها أسم "الوضاح" اللي كانت دايما بتدافع عن حقوق العمال و مطالبهم ، و ده طبعا معجبش القوى الرأسمالية و الرجعية اللي كانت بتحكم البلد ، و بدأت حملة إعلامية قادتها جريدة المقطم في ذلك الوقت ضـد المطالب العمالية و كالعادة و اتهموهم بالعمالة و أنهم بيقلدوا المتطرفين الأوروبيين ...

و جرت السنين و قامت ثورة 1919 و كان العمال هما وقودها و نارها لدرجة أن عبد العزيز فهمي أحد قادة الوفد وقف و خطب في المتظاهرين و قال " أنكم تلعبون بالنار ، دعونا نعمل في هدوء حتى لا نزيد غضب الأنجليز"

هقف هنا النهاردة و هكمل بكرة و الا بعده قصة تكوين أول حزب شيوعي في مصر .. و يا محلى عيشة الديمقراطية