8 فبراير، 2011

عمر سليمان شخص غير موثوق فيه

 

1168

خلال المفاوضات بين عمر سليمان اللي نزلت عليه من السماء وظيفة جديدة و هي أنه يكون نائب رئيس الجمهورية و هقول أسبابي

1- الوثائق اللي اللي كشفتها ويكليكس عن رضا امريكا و اسرائيل عن عمر سليمان ، و انه أفضل خليفة لسلفه بيحط قدامه علامة استفهام

2- المراوغة اللي بيدير بيها الحوار بينه و بين قوى المعارضة في الفترة الأخيرة سواء كانت الحزبية أو غير الحزبية

3- تصريحه الغريب ان الانقلاب هو البديل إذا فشل الحوار مع المعارضة ( تهديد مباشر )

4- رفضه تماما الحلول للأزمة الاقتصادية اللي عرضت عليه خصوصا الضرائب التصاعدية ، و قوله أن الطريقة دي اشتراكية و احنا مش عايزين نرجع تاني للنظام الاشتراكي كأنه كخه مثلا ، رغم أن دول زي السويد ، فنلندا ، النرويج ، الدانمرك ، ايسلندا ، البرازيل و كثير من دول العالم بتتبع النظام ده و ناجح جدا لأسباب كثير

الأولى : انه بيقلل الفارق بين الأغنياء و الفقراء

ثانيا : بيزود حصيلة جباية الضرائب

ثالثا : بيقلل التضخم لأنه بيقلل حجم الأموال المعروضة في السوق فبالتالي بترجع القيمة الشرائية للجنيه لقوتها مرة ثانية

5- تمسكه الغريب بضرورة الحفاظ على شكل معين للتغيرات غير مقبول خصوصا مع اعترافه بعدم شرعية انتخابات مجلس الشعب في أكثر من تصريح

6- رفضه الرجوع للمادة 139 و اللي بيتيح إمكانية نقل سلطات رئيس الجمهورية لنائبه ، وهو السيناريو الاكثر تقبلا

بصراحة أنا بقيت مش قادر أبلعه رغم أني كنت من فترة بقول أنه ممكن يكون أفضل بديل للمرحلة دي ، لكن بعد التصريحات الأخيرة بقيت ابصم بالعشرة انه مش أكثر من ارجوز Maid in USA