5 نوفمبر 2010

عبد العزيز ميكوي ... فنان نسيناه !

مش عارف أقول أيه لكن رسالة وصلت ليا النهاردة من صديق افزعتني بصراحة ، و هي عن الحالة اللي وصل ليها الفنان عبد العزيز ميكوي ، هذا الفنان المحترم الذي رفض أن يتاجر بفنه ملتزما بأن يقدم فن محترم وصل به الحال إلى هذه الدرجة أن يصبح شبه مشرد

عبد العزيز ميكوي

ميكوي

مين فينا ممكن ينسى "علي طه" في فيلم القاهرة 30 ، الشاب الثوري الاشتراكي المؤمن بقضية العدالة ، و دوره في فيلم "لا وقت للحب" ، و فيلم "لا تطفئ الشمس" ... آخر عمل ليه كان ظهوره عام 2003 في دور صغير بمسلسل "أوراق مصرية" ، للأسف الشديد هذا هو الحال الذي وصل ليه ...

علي طه في فيلم القاهرة 30

العدالة اللي كان بيدور عليها علي طه في فيلم القاهرة 30 بقت قمة الظلم في 2010 ، العدالة اللي بنحلم بيها كلنا بقت وهــم كبير عمالين نكتب و نهتف ، لكن في النهاية وهــم كبير العدالة بقت بس للي عنده سلطة و مال وجاه مش لأي بني آدم … لا التانين مش بني أدمين دول كلاب وسخة لازم نتخلص منهم

جوايا غضب غير عادي ، أنا مش بكتب علشان الناس تشوفه و تقول لا حول الله ... أنا بكتب من الغضب اللي جوايا .... غاضب حاسس إني عايز أكسر أي حاجة قدامي … يا نقابة أنتي فين !!!

هناك 5 تعليقات:

  1. في ناس كتير زيه كده كانت مشاهير او رياضيين ودلوقتي مش لاقيين ياكلو...حتى رافت الهجان معاشه تلاتين جنيه ....هيييي دنيا...

    ردحذف
  2. عندك حق و الله ... بس الراجل ده من الفنانين القليليين في مصر المحترمين و كان بيدرس في معهد فنون مسرحية إزاي يحصل ليه كده !!!

    ردحذف
  3. للاسف ان دى نهايه ناس كتير زيه فنانين مخلصين وبجد

    وحتى اللى كان احسن منه

    للاسف احنا بلدنا او معنى اصح حكوماتنا مبتقدرش غير الغنى مش مهم قمته ايه
    حتى لو فنان وغنى بتقدره لو مالوش قيمه فنيه حقيقه

    هاقولك ايه فين النقابه
    عيب عليهم لما يعرفو زيهم زينا

    حسبى الله ونعمه الوكيل ياخى

    ردحذف
  4. تم اضافه مدونتك فى بيت المدونين فى القسم الاخبارى

    نرجو المتابعه

    ردحذف
  5. شكرا يا مارو ... اول مرة اعرف موضوع بيت المدونين فكرته رائعة هتابعة من النهاردة

    ردحذف