22 مايو، 2009

أمريكا تبحث عن نظام حكومي للتأمين الصحي و أحنا بنخصخصه

ta2men-se7y

منذ فترة بدأ النظام “المباركي” في تلميع مشروعه الجديد لهدم البقية الباقية من الشعب المصري بخصخصة نظام التأمين الصحي ، الآن الأمريكان اكتشفوا أن نظام الرعاية الصحية القائم حاليا لديهم يجب تعديله و أن الاتجاه حاليا لتغيير هذا النظام إلى نظام تأمين صحي حكومي شامل خاصة بعد أن أكدت الإحصاءات أن هناك أكثر من 50 مليون أمريكي لا يملكون المبالغ الكافية لزيارة الأطباء ، و أن هناك أكثر من 18000 شخص يموتون سنويا بسبب نقص الرعاية الصحية ، ويواجه التعديل الذي يريد أوباما أن يفرضه على قانون الرعاية الصحية بحيث يكون تابع بشكل تام للحكومة الفيدرالية ، إلا أنه يواجه معارضة شديدة من الجمهوريين ، ولكن في المقابل يسعى لوبي المنظمات حقوقية و الجمعيات التي تهتم بالرعاية الصحية على تمرير هذا القانون خاصة مع اشتداد الأزمة الاقتصادية فهناك الملايين يفقدون وظائفهم في الوقت الحالي مما يزيد الأزمة و بالتالي ستكون فرصة أوباما كبيرة في تمرير قانونه الخاص بالرعاية الصحية ، و للأسف في نفس الوقت تسعى حكومتنا الرشيدة إلى خصخصة نظام التأمين الصحي في وقت أصبح الشعب المصري لا يجد الدواء بسعر مناسب بعد الاحتكارات الأخيرة في سوق الأدوية ، و أصبح هناك أدوية طبقية ، فهناك أدوية الفقراء لا تحتوي إلا على نسبة ضئيلة من المادة الفعالة لذا فتباع بسعر منخفض نسبيا ، و هناك أدوية أخرى المادة الفعالة بها حسب القواعد الدولية ولكن لمن يستطيع الدفع … !